أشياء هامة يجب أن تتوقف عن فعلها إذا أردت أن تكون ناجحاً وواثقاً

إذا أردت أن تكون ناجحاً بشكل كبير، عليك أن تتعلم كيف تشجع نفسك، إذا لم تشجع وتؤمن بنفسك، من سيفعل؟ الأخبار السارة هي أنه ليس هناك شخص يولد واثقاً من نفسه، الثقة عادة مكتسبة، وهناك أيضاً العديد من الأدلة التي تقول بأن هناك العديد من العادات الشائعة والتصرفات التي نقوم بها قد تتسبب في فقداننا الثقة بأنفسنا في المستقبل.

توقف عن السعي للكمال

الصحفية والكاتبة الأمريكية الرائعة “ماريا شرايفر” صاحبة الكتب الستة الأكثر مبيعاً في “الولايات المتحدة الأمريكية” تقول بأن السعي للكمال لن يجعلك تشعر بأنك كاملاً، ولكنه سوف يجعلك تشعر بالنقص. نحن نسعى للكمال كي نحصل على الإشادة والتقبل من المجتمع. عندما تجد نفسك في دائرة عدم الرضا عن مجهودك مهما فعلت، توقف للحظة وفكر بكل ما فعلته واعط لنفسك قدرها عن كل ما تمكنت من تنفيذه، ثم استكمل رحلتك.

لا تتراخى

قد تتفاجأ عندما تعلم ان وظائف العقل قد تتأثر بشكل كبر بما يفعله الجسد. فإن لغة الجسد لا ترسل رسائل إلى الأخرين فقط، ولكنها ترسل رسائل لنا أيضاً.

توقف عن الكسل بشأن ملابسك

تشير بعض الدراسات إلى أن الحالة العقلية مرتبطة بالملابس التي نقوم بشرائها. إذا ارتديت ملابس تليق بالأشخاص الناجحبن سوف تشبههم وتتحدث مثلهم.

توقف عن الكسل بشأن ملابسك

 

لا تقارن نفسك بالأخرين

قال “ثيودور روزفلت” أن المقارنة تسرق روح الفرحة. إذا كانت لديك عادة مقارنة نفسك بالأخرين، ومعظمنا يعاني من هذه العادة، فقد حان لوقت كي تتوقف. حتماً هناك شخصأ أخراً في هذا العالم يفوقك نجاحاً، والحياة ليست سباقا قصيراً وإنما ماراثون طويل.

توقف عن لوم نفسك على أخطاء سابقة

الفرق بين الشخص الناجح والشخص غير الناجح هو كم الوقت الذي يقضيه الشخص آسفاً على أخطائه. التعلم من الخطأ يُعد أول خطوات النجاح، تعلم من أخطائك واعتبرها خطوة للأمام كي تتذكر الدرس جيداً، ولكن لا تطل التفكير كثيراً في الموقف. الماضي انتهى ولن تستطيع إرجاعه، تعلم منه واستمر في طريقك.

لا تدع الأخرين يؤثرون على ثقتك بنفسك

قالت “إليانور روزفلت”: “لا يمكن أن يجعلك أحد تشعر بأنك أقل شأناً من دون موافقتك”.

لا تقلق من المجهول

هناك قول مأثور يقول “السفينة الراسية في الميناء آمنة، ولكنها لم يتم تصميمها كي ترسو”. تأكد من أن قلقك وعدم راحتك سوف ينتهي يوماً.

“حليمة أدين” أول موديل محجبة تظهر على غلاف مجلة موضة وأزياء

إن عدد مجلة Allure لشهر يوليو سوف يكون رائعاً، الفضل في ذلك يعود إلى “حليمة أدين”، أول موديل محجبة تظهر على غلاف مجلة موضة. كانت أول خطوات “حليمة” لعالم الشهرة عندما فازت بلقب ملكة جمال “مينيسوتا”، عندما تنافست بالحجاب والبوركيني عام 2006، لتبدو بعدها بشكل مذهل على غلاف مجلة Allure مرتدية حجاب “نايكي” الجديد مع كنزة باللونين الأحمر والأبيض. ولكن أفضل شيء هو الشعار الذي تم وضعه على صورتها والذي يقول “هذا هو الجمال الامريكي”.

الموضة والجمال

قالت “مولي يونغ” الصحفية بمجلة Allure إن تواجد “حليمة” القوي في ذلك المجال ليس مقصوداً به أي هدف سياسي وإذا كان هناك أي شيء ترمز له “حليمة” فهذا يُعد من عملهم وليس عملها. ولكن لا يمكن أن ننكر أن هذا هو الوقت المناسب لاستخدام “حليمة” كموديل مسلمة ومحجبة لتمثل الجمال الأمريكي على غلاف مجلة شهيرة خاصة بعد خطابات منع المسلمين من الدخول إلى “الولايات المتحدة الأمريكية” وجرائم الكره ضدهم. أصبحت “حليمة” أول موديل محجبة تظهر في هذا المجال وقد شاركت في عرض Yeezy في فبراير ولا شك بأنها رائدة في هذا المجال وفريدة من نوعها.

ظهرت “حليمة” في هذا العدد بأكثر من إطلالة، حيث بدت رائعة في إطلالتها برداء بنقش الزهور. وعند سؤال “حليمة” عن شعورها حيال حجابها، قالت بأن الحجاب يسمح لها بالحرية حيث أنه ليس عليها أن تقلق بشأن مظهرها، وقالت حرفياً “لدى الكثير لأهتم به غير مظهري، فالحجاب يحميني من نظرات وتعليقات بعض الناس بشأن وزني القليل، ليس على القلق بشأن مظهر جسدي بالمرة لأنه ببساطة لا يظهر للأخرين، لذلك أشعر بالحرية أثنار ارتدائه”.

5 دروس مستفادة من حالات الطلاق

ليس هناك أي قواعد وخطوات ثابتة لما يمكن فعله بعد التعرض للطلاق، ولكن كل نستطيع تقديمه هو بعض الاقتراحات المفيدة التي قامت بعض السيدات بتجربتها ونجحت بشكل كبير في التخفيف عنهن.

  • لا بأس بالبكاء لبعض الوقت

يمكنكِ البكاء والصراخ وفقدان السيطرة كما تشائين بكل حرية (طبعاً في منزلك وبشكل خاص) عبري عن مشاعرك ولا تقومين بحبسها. إذا شعرتِ بأن الأمر قد أصبح مبالغاً فيه وامتدت تلك الآثار السلبية لمدة تزيد عن أسبوع، قومي بزيارة طبيب نفسي مختص حيث هناك العديد من المراكز والمؤسسات التي بإمكانها تقديم المساعدة لكل من يمرون بتلك الحالات.

لابأس بالبكاء

  • العالم يحبك كما تحبين نفسك

إذا تزعزعت ثقتك بنفسك سوف تجدي أن العالم ينظر إليكِ بنفس الطريقة التي تنظرين بها إلى نفسك، فإذا كان قرارك بأن حياتك بدون زوجك ليس لها أي قيمة فإن العالم سوف ينظر إلى حياتك وكأنها بلا قيمة. لقد ولدتِ وحيدة وبالتأكيد لحياتك قيمة وسوف تظلين هكذا سواء كان زوجك بجانبك أم لا. التحدي الحقيقي هو أن تكوني أقوى بعد هذه التجربة.

 

  • ليس بإمكان شخص أن يقرر مصيرك ويحدد مستقبلك سواكِ

كوني واثقة أنه بإمكانك أن تفعلي المستحيل وأن تحددي مستقبلك، في الوقت الذي تبدئين فيه بتحديد مستقبلك، سوف تتغير كل تصرفاتك للإيجابية وسوف تكتسبين ثقة وقوة ليس لهما مثيلاً. السر في أن تفكري في مستقبلك وخططك القادمة بإيجابية وتحددي خطواتك القادمة بكل تفاؤل، لا تسمحي لأحد بأن يخطط لكِ مستقبلك.

  • تظاهري بالقوة إلى أن تصلي لها

تقول أحد السيدات: “عندما تركني زوجي مع طفلين صغيرين، كنت على وشك التعرض لصدمة عصبية، ولكن قالت لي أمي أن الناس قد تعبوا من رؤيتي وأنا أبكي وأنتحب وأنوح باستمرار، وأنه هناك العديد من الناس مستعدون لمساعدتي إذا شعروا بأنني أريد المحاولة مرة أخرى. وكانت نصيحة أمي صحيحة بنسبة 100%، فبعد أن توقفت عن لعب دور الضحية وبدأت في التظاهر بأنني أصبحت أفضل، لن تصدقوا كم تلقيت من المساعدة إلى أن أصبحت قوية جداً في الحقيقة”

  • احتفلي بنفسك

تعلمي كيف تقدري نفسك، أحبي كل ما يتعلق بكِ، ابتداءً من شعرك وعيناكي إلى صوتك وضحكتك، عندها فقط سوف تتعلمين قيمة حياتك. الحياة يا عزيزتي ما هي إلا مغامرة مليئة بالمفاجأت السارة والغير سارة، فيها المضحك والمرعب والمسلي والرائع، كما أنها دائرة وكما يقولون “دوام الحال من المحال”. مهمتنا في هذه الحياة هي التعلم كيفية التعامل مع الأيام السعيدة والتعيسة. والطلاق قد يكون مرحلة سيئة في رحلتكِ ودرس مستفاد لكِ في المستقبل.